المغرب وبوركينافاسو يتفقان على توسيع نطاق التعاون إلى مجالات جديدة

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، مباحثات هاتفية اليوم الجمعة، مع وزيرة الشؤون الخارجية والتعاون والبوركينابيين في الخارج السيدة هديزاتو روزين سوري-كوليبالي.

وأوضح بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أن الوزيرين أشادا خلال هذه المباحثات بعلاقات الأخوة والتضامن والتعاون الممتازة القائمة بين المغرب وبوركينا فاسو، والتي توطدت طبقا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس وأخيه الرئيس روش مارك كريستيان كابوري.

وأضاف المصدر نفسه، أن السيد بوريطة والسيدة سوري-كوليبالي جددا بهذه المناسبة، التأكيد على عزمهما المشترك على تعزيز روابط الصداقة والتعاون متعدد الأبعاد في مختلف القطاعات ذات الاهتمام المشترك على الصعيدين الثنائي والإقليمي والدولي.

وخلص البلاغ إلى أن الوزيرين اتفقا أيضا على توسيع نطاق التعاون ليشمل مجالات جديدة، ولاسيما الجوانب الاقتصادية والعلمية والتقنية والثقافية، وكذا مجال الأمن والدفاع ومكافحة الإرهاب والتطرف، بما يعود بالفائدة على البلدين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.