من جديد..واشنطن تؤكد الاعتراف بمغربية الصحراء (وثيقة)

في خطوة جديد تلجم السن أعداء الوحدة الترابية للمملكة، وتكرس الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء، نشرت الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء والتي تعرف اختصارا بـ(NASA)، خريطة المغرب كاملة بأقاليمه الصحراوية الجنوبية.

الموقع الرسمي لوكالة الفضاء الأمريكية قدم يوم15 يناير الجاري، صورا واضحة للمغرب من طنجة إلى الكويرة، إلى جانب خريطة للمغرب كاملة؛ في خطوة تؤكد أن واشنطن ثابتة على موقفها ومقتعنة به رغم الإشاعات المغرضة التي ينشرها بين الفينة و الأخرى النظام العسكري الجزائري ودميته جبهة البوليساريو الإنفصالية.

يشار إلى أنه تم إصدار الخريطة ضمن منشور لـ “مرصد الأرض” التابع لوكالة ناسا؛ والذي كان عبارة عن تقرير مفصل عن عاصفة ترابية تمر فوق جزر الكناري.

وخلال شهر يناير الجاري، أصدرت مجلة وزارة الخارجية الأمريكية خريطة العالم الجديدة تضمّ مناطق اختصاص ومكاتب تابعة للوزارة، أحدثها مكتب الجغرافيا والقضايا العالمية (GGI)، التابع لجهاز الاستخبارات والبحوث.

وقد نشرت مجلة وزارة الخارجية الأمريكية خريطة المملكة بكامل ترابها، بما فيه الصّحراء المغربية، وهو ما يؤكد أنه لم يطرأ أي تغيير على الموقف الأمريكي من مغربية الصحراء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.